پنج‌شنبه , اکتبر 24 2019
قالب وردپرس افزونه وردپرس
خانه / العربية / اختطاف الديبلوماسيين الايرانيين شاهد بين على مظلومية معسكر المقاومة

اختطاف الديبلوماسيين الايرانيين شاهد بين على مظلومية معسكر المقاومة

وفي بيان دان مجمع “الامة الاسلامية” العالمي اختطاف الديبلوماسيين الايرانيين على يد حزب الكتائب اللبنانية في الذكرى السنوية للحدث المرير.

وفيما يأتي نص البيان:

بسم الله الرّحمن الرّحیم

ان اختطاف الديبلوماسيين الايرانيين في خامس من يونيو عام 1982 على يد حزب الكتائب اللبنانية وتسليمهم للكيان الصهيوني المحتل، بغض النظر عن انه كان جريمة نكراء قام بها العدو ضد الجمهورية الاسلامية الا انه شاهد بين على مظلومية معسكر المقاومة وجهودها الرامية لمناضلة الاحتلال الصهيوني.

في ذلك اليوم قام عدد من الخونة والمنافقين بلثام الوطنية والصداقة مع لبنان باحتجاز الاصدقاء الحقيقيين الديبلوماسيين الايرانيين الاربعة محسن موسوي وأحمد متوسليان وتقي رستكار مقدم وكاظم إخوان ثم تسليمهم الى الكيان الصهيوني العدو اللدود للشعب اللبناني.

 فكما قال قائد محور المقاومة آية الله السيد على الخامنئي في الذكرى السنوية لاختطاف هؤلاء الكوادر الثورية وفي حق الحاج احمد متوسليان: “لاتقولوا عنه انه استشهد لانا ليس على علم بذلك” فاسوة بالسيد القائد، وسأل مجمع “الامة الاسلامية” العالمي الباري تعالى بحفظ صحة الكوادر الثورية المخطوفين وتحريرهم باقرب وقت ممكن كما يسئل الواحد القهار ان ينتقم من اعداء المقاومة ويعجل بزوال الكيان الصهيوني واذنابه في المنطقة.

وسیعلم الذین ظلموا ای منقلب ینقلبون (شعراء/227)

والسلام عليكم

وسائل الإعلام الأخرى:

وكالة رسا

درباره ی مجمع جهانی امت اسلامی

پاسخی بگذارید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد.